الخميس، 18 أبريل 2013

طفلك والضحك :مظاهر نمو و ارتقاء


طفلك والضحك:مظاهر نمو و ارتقاء

 يعتبر الضحك و الفكاهة مظهرا من مظاهر الوجود الانسانى. لذا اجريت دراسات على ابتسامات الطفل الصغير.


 يلخصها د.شاكر عبد الحميد فى التالى:

1-الاطفال الصغار يبتسمون للام أكثر من ابتسامهم للغرباء.
2-يبتسمون للوجوه المتكلمة اكثر من الصامتة.
3- يبتسمون لوجوه الاناث أكثر من الذكور.
4-يبدأ قى الابتسام فى الشهر10
5-فى السنة الاولى يضحك من السلوكيات غير المألوفة من جانب الكبار.

خلاصات
1-للفكاهة و الضحك خلال مرحلتى الرضاعة المبكرة ثلاث وظائف:
أ.الحفاظ على الطفل حيا
ب.تسهيل حدوث العلاقات الانسانية و الاجتماعية بين الطفل ووالديه.
ج.مساعدته على الانتقال الفعال داخل البيئة من خلال الضحك و اللعب.

2-يظهر ما يشبه الابتسام على وجه الطفل بعد نحو 12 ساعة من ولادته.

3-تحدث الاستجابة للصوت الانسانى فى الاسبوع الرابع و بعد ذلك يحدث الانجذاب الطفل للوجوه.

4-تظهر اول ابتسامة اجتماعية للطفل خلال تفاعله مع أمه بعد شهرين من ولادته.

5-يستمتع الاطفال الصغار يرؤية الاشياء أو الكائنات و هى موجودة فى نشاطات متناقضة (كلب يرتدى قبعة)

6-ارتقاء الفكاهة عند الطفل يعتمد على "التناقض فى المعنى"

وفى ضوء هذا هناك أساس قوى لفهم عملية الاستمتاع بفكاهات الازدراء أو الاحتقار الاطفاليجدون النكات التى تسخر من الكبار اكثر طرافة و يجد الوالدان النكات التى يكون الاطفال هم ضحاياها اكثر امتاعا.
المرجع:د/بركات محمد مراد_ملحق مجلة العربى _العدد647 _أكتوبر 2012م





الأربعاء، 17 أبريل 2013

كن صديقاً للحياة ..


كن صديقاً للحياة ..

كن صديقاً للحياة .. واجعل الإيمان راية ..وامض حرا في ثبات 

.. إنها كل الحكاية ..وابتسم للدهر دوما .. إن يكن حلوا و مراً 


..ولتقل إن ذقت همـًا ان بعد العسر يسراً ..واستعن بالله دوما .. 


إن بعد الكرب خيراً


أسأل الله أن ياخذنا الى الجنة معاً ♥' ♥






الثلاثاء، 2 أبريل 2013

الدرس الكينى لشعب مصر العظيم !!


الدرس الكينى 
" للديمقراطيات الناشئة"!
يجب أن يتعلم الشعب المصرى بجميع إنتمائاته السياسية من الدرس الكينى حيث يؤكد لنا أن هناك أمل فى الخروج من النفق المظلم  فى مصرنا الحبيبة و دول العالم الثالث.

ففى كينيا أقر رئيس الوزراء الكينى المنتهية ولايته رايلا أودينجا بفوز الرئيس المنتخب أهوروكينياتا و تمنى له حظا سعيدا بعد تأكيدالمحكمة العليا نتائج انتخابات 4 مارس الرئاسية.

لقد قدم لنا أودينجا مثالا فريدا لم يحدث من قبل فى القارة الافريقية بتأكيده أن المحكمة العليا أكدت على نجاح خصمه و لذا يجب عدم التشكيك فى هذا القرار حيث سيؤدى ذلك انعدام الاستقرار السياسى والاقتصادى على الرغم من اختلافنا مع الحكم الا أن ايماننا بالشرعية الدستورية هو قيمتنا العليا.


خلاصة الدرس :
 يجب على الديمقراطيات الناشئة حديثا تعلم "ثقافة الهزيمة" وسيادة دولة القانون فوق رقاب الجميع هذا واجب المهزوم فى الانتخابات.

أما بالنسبة للناجحين فيجب عليهم احترام الدستور و القانون لآن بالحكم و المعارضة معا تنطلق الديمقراطية.
للمزيد من المعلومات عن كينيا فى الرابط التالى :
وإلى لقاء جديد بإذن الله الواحد المجيد 







الخميس، 7 فبراير 2013

عبارات هادفة قالها مشاهير العالم

الخطوة الأولى التى لا يمكن الاستغناء عنها لكى تحقق ما تريده فى الحياه هى: أن تقرر ماذا تريد
بن ستين

لكي تحقق أهدافك،أكتبها على ورق،الأهداف غير المكتوبة ليست إلا أماني أو أضغاث أحلام
الخبير الدولي/ بريان تريسي


الذى يعطل الكثير من الناس عن تحقيق أهدافهم ، هو ببساطة ، عدم الاستعداد لدفع ثمن هذه الأهداف ، عدم الاستعداد لبذل الجهد الشديد، عدم الاستعداد للتضحية براحتهم
أوريسون سويت ماردن

أى شىء يستطيع العقل أن يستوعبه و يصدقه ، فسوف يكون قادرا على تنفيذه
نابوليون هيل





بعض الناس يموتون فى الخامسة و العشرين من العمر ، و لا يدفنون إلا عند الخامسة و السبعين
بنجامين فرانكلين

الفائزون فى الحياة، هم الذين يفكرون باستمرار بطريقة:
أنا أستطيع، أنا سأفعل ،أن سأكون
دنيس وايتلى

حدود قدراتنا و مدى نجاحنا ، يكون مبنيا على ما نتوقعه من أنفسنا. فما يفكر فيه العقل، ينفذه الجسد
دنيس وايتلى


إذا كنت ترغب بإستكشاف بحار جديدة ،يجب عليك أولا” أن تتحلى بالشجاعة اللازمة لمغادرة الشاطئ
وينستون تشرشل

الجميع يفكر في تغيير العالم ،ولكن لا أحد يفكر في تغيير نفسه
ليو تولستوي

كل حركة عظيمة وقوية في تاريخ العالم تعود إلى إنتصار الحماسة
رالف والدو إيمرسون

عندما لا يكون لدينا إلا خيارات بسيطة فإننا نتعس ونُتعس من حولنا ،لدى الإنسان 3000 نوع من المشاعر المختلفة، وأغلب الناس لا يعيش إلا بعدد محدود من المشاعر.
عبدالله العثمان

لو رضي كل الناس عن أنفسهم لما كان هناك أبطال
الكاتب الامريكي مارك توين

من غير المنطقي أن تفعل نفس الشيء وبنفس الطريقة وتتوقع نتيجة مختلفة
ألبرت أينشتين

ليس النجاح أن تكسب النصر في غير معركة،فتلك فرصة واتتك فيها الظروف، ولكن النجاح أن تكسب النصر في معركة لم يكن يبدو للمراقبين لها شيئ من تباشير النجاح
د.مصطفى السباعي

و إلى لقاء جديد بإذن الله المجيد


السبت، 12 يناير 2013

لكل أم فى المستقبل..الرضاعة الطبيعية فى الصغر تحمى من الاكتئاب فى الكبر!


  لكل أم فى المستقبل..
الرضاعة الطبيعية فى الصغر تحمى من الاكتئاب فى الكبر!


حيث توصلت أحدث دراسة المانية أن الاشخاص الذين رضعوا رضاعة طبيعية و هم اطفال لديهم احتمالية أقلى بكثير للاصابة بالاكتئاب فى الكبر مقارنة بالاشخاص الذين لم يرضعوا رضاعة طبيعية فى صغرهم.


أجريت الدراسة على 52 شخص بمتوسط عمر 44 عاما والذين كانوا يعالجون من الاكتئاب و تمت مقارنة النتائج بمائة و ستة أشخاص أصحاء لا يعالجون من الاكتئاب.

و أظهرت النتائج أن 73% من الاشخاص الذين لا يعانون الاكتئاب قد رضعوا رضاعة طبيعية فى الصغر بينما كانت نسبة المصابين بالاكتئاب و الذين رضعوا رضاعة طبيعية 46% و قد أخذت فى الاعتبار عوامل أخرى عديدة مثل :
 العمر والجنس و مستوى التعليم لدى الام.


المصدر/مجلة العربى العلمى
العدد/13/يناير2013 
والى لقاء جديد باذن الله المجيد