الخميس، 3 مايو، 2012

أولادنا و أخلاقنا..!!


من يحدد قيم وسلوك الآبناء ؟
يجيب د.احمد جمال ابو العزائم – مستشار الطب النفسى ورئيس الاتحاد العربى للوقاية من الادمان على هذا التساؤل. قائلا:ان دور الاسرة فى رعاية الابناء له اهمية كبيرة فكل اسرة تريد من ابنائها ان يتعاملوا فى الحياة بطريقة تتفق مع مقاييس سلوكية خاصة توارثوها وتعلموها منهم مع الايام.


مثال ذلك الابناء الذين يرفضون المخدرات يفعلون ذلك لآنهم اقتنعوا بموقفهم ضدها وهذا الاقتناع يستقر نتيجة لثبات حصيلة سلوكهم وقيمهم وأخلاقهم.

يجب على الاهل ان يعلموا ان سلوكياتهم سوف تنعكس على اخلاق ابنائهم ولذلك على الاباء التحدث مع ابنائهم عن الاخلاق والقيم والامانة وتلاعتماد على النفس وتحمل المسئولية وكيف ان هذه القيم تساعدهم على اتخاذ قراراتهم فى الحياة وتجعلهم أكثر دقة.

الابناء يقلدون الاباء فى كل سلوكياتهم وأقوالهم وأفعالهم حيث ان الفطل الصغير لايفرق بين الصواب والخطأ. ويميزون بذكائهم بين أفعال الاباء وأقوالهم لذا يجب علينا كاباء ان نضع القواعد لسلوكيات ابنائنا والحزم والحكمة هم اساس لمثل هذه القواعد الاخلاقية.

أن العلاقة الجيدة بين اهل والابناء هى السهل الممتنع الذى يحتاج لبذل الجهد من الاهل والاستماع الجيد للابناء وكذلك التحدث معهم حتى نعطى للابنائنا الثقافة واستشارة الاخرين والتخلص من الخجل والقدرة على التفكير وتعلم الاحترام المتبادل وهى عناصر هامة وبداية هامة للتواصل.

المصدر:جريدةالاهرام المصرية 30-4-2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق